تقرير- بولندا تنفق 1% من الناتج المحلي على مساعدة اللاجئين الأوكرانيين

قدّر مركز أبحاث تابع للحكومة البولندية أن اجمالي إنفاق المواطنين والسلطات في بولندا هذا العام على دعم اللاجئين الأوكرانيين سيتجاوز 25 مليار زلوتي (5.3 مليار دولار) ، أو ما يقرب من 1٪ من الناتج الاقتصادي للبلاد .

أظهرت نتائج الاستطلاع الذي نشره مركز الأبحاث أن البولنديين أنفقوا ما يصل إلى 10 مليارات زلوتي على المساعدات في الأشهر الثلاثة الأولى منذ بدء الحرب.

وخصصت الحكومة والسلطات المحلية حوالي 15.9 مليار زلوتي للمزايا الاجتماعية والرعاية الصحية والتعليم للاجئين في عام 2022  ، وللمقارنة، فقد بلغ الإنفاق الخاص على الأعمال الخيرية في بولندا لعام 2021 بأكمله 3.9 مليار زلوتي بولندي (820 مليون يورو).

أدى التدفق غير المسبوق للاجئين إلى اندلاع موجة من الدعم من المجتمع البولندي ، حيث قدمت السلطات الوطنية والمحلية والشركات والمنظمات غير الحكومية والمنظمات الدينية وملايين الأفراد البولنديين أشكالًا مختلفة من المساعدة.

تعد بولندا الوجهة الأساسية للأشخاص الفارين من الحرب ، حيث عبر حوالي ثلثي اللاجئين من أوكرانيا حدودها. في حين انتقل الكثيرون بعد ذلك إلى بلدان أخرى وعاد البعض إلى أوكرانيا ، يقدر أن أكثر من مليون و نصف لا يزالون في بولندا.

وعند إعداد التقرير أخذ معهد الاقتصاد في الاعتبار الأموال التي يتم التبرع بها بشكل مباشر أو من خلال التبرعات الخيرية وكذلك تكلفة شراء الأشياء للاجئين وتكلفة السكن والطعام المقدم لهم وأشكال الدعم الأخرى.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة