نفوق آلاف الأسماك في فروتسواف البولندية

يحقق ممثلو الادعاء في مدينة فروتسواف البولندية في نفوق الآلاف من الأسماك في نهر “أودر” فيما يصف الصيادون المحليون الحادثة بأنها “مأساة بيئية”.

بحسب وسائل الإعلام البولندية، ظهرت التقارير الأولى للصيادين الذين عثروا على سمك نافق على ضفاف النهر في نهاية يوليو الماضي.
وكشفت السلطات عن العثور على آلاف كثيرة من السمك، أولا في منطقة “سيليزيا السفلى” ولكن الآن في أقصى الشمال بالقرب من إقليم لوبوسكي. وجرى انتشال أطنان عدة من السمك النافق من النهر.

وتردد أن المفتشين من هيئة مياه “سيليزيا السفلى” أخذوا عينات من المياه في ثلاثة مواقع في نهاية يوليو.

وقالوا إنه، بعد التحليل، تبين أن سبب موت الأسماك في نهر Odra في منطقة Oława و Wrocław و Gajków و Kamieniec Wrocławski هو مادة سامة مجهولة المنشأ ، والتي تم العثور عليها في الماء.

بالإضافة إلى ذلك، رصد مركّب “الميسيتيلين” السام في موقعين اثنين وبانتظار نتائج المزيد من التحاليل.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة