فرنسا تستغيث … بولندا و دول أخرى تقدم المساعدة لمواجهة اخماد الحرائق

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون , الخميس , في تغريدة على موقع تويتر تعزيز وسائل مكافحة الحرائق العنيفة في فرنسا خلال الساعات المقبلة.

وقال إن خمس دول أوروبية تقدم المساعدة لرجال الإطفاء الفرنسيين في مواجهة استئناف الحرائق في منطقة جيروند التي اندلعت مساء الثلاثاء.

وأضاف ان “ألمانيا واليونان وبولندا وفي الساعات القليلة المقبلة رومانيا والنمسا: شركاؤنا يأتون لمساعدة فرنسا في مواجهة الحرائق. شكرا لهم. التضامن الأوروبي يعمل!”.

واعلنت بولندا،الخميس، أنها سترسل 146 من رجال الإطفاء لمكافحة الحرائق في الجنوب، بعد دعوة للمساعدة أطلقتها فرنسا.

أدى تجدد الحرائق في جنوب غرب فرنسا، في جيروند التي شهدت حريقاً هائلا في تموز/يوليو إلى تدمير 6 آلاف هكتار من غابات الصنوبر منذ بعد ظهر الثلاثاء وإجلاء 8 آلاف شخص.

وطلبت فرنسا من إيطاليا والسويد إرسال طائرات إطفاء لمواجهة الحرائق، فيما وجه وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان نداء للإطفائيين المتطوعين بالتوجه لمناطق الحرائق.

وقال الوزير إن معظم الحرائق الجديدة ناجمة عن حرائق مفتعلة.

كما أعلنت المفوضية الأوروبية الخميس، أن رجال الإطفاء وطائرة من دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، سوف تساعد فرنسا في إخماد حريق غابات متأجج على الساحل الأطلسي للبلاد.

وأوضحت المفوضية أن فرنسا طلبت أيضاً الحصول على بيانات من القمر الاصطناعي كوبرنيكوس الأوروبي للمناطق المحترقة.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة