ألمانيا ترد على طلب بولندا دفع التعويضات المالية عن الحرب العالمية الثانية

رد المستشار الألماني أولاف شولتس، الثلاثاء، على مطلب بولندا بدفع تعويضات عن الأضرار التي سببتها لها ألمانيا خلال الحرب العالمية الثانية.ورفض المستشار الألماني دفع أي تعويضات لبولندا.

وفي تصريحات لصحيفة “فرانكفورتر الجماينه تسايتونج” الألمانية الصادرة غدا الأربعاء، قال شولتس “مثل كل الحكومات الألمانية السابقة، أستطيع أن أشير إلى أن هذه المسألة تمت تسويتها بشكل نهائي وفقا للقانون الدولي”.

كانت لجنة تابعة للبرلمان البولندي طرحت تقريرا قدرت فيه الأضرار، التي ألحقها النازيون ببولندا في الحرب العالمية الثانية، بأكثر من 1,3 تريليون يورو.

على إثر ذلك، جدد ياروسواف كاتشينسكي رئيس حزب القانون والعدالة الحاكم، وهو حزب المحافظين القومي، مطالبته لألمانيا بالحصول على تعويضات.

وعرض التقرير في القلعة الملكية في العاصمة البولندية بمناسبة الذكرى الـ 83 لبدء الحرب العالمية الثانية في مطلع الشهر الجاري.

وتستند الحكومة الألمانية في رفضها إلى معاهدة التسوية “اثنان+أربعة” المبرمة في عام 1990 والتي أفسحت الطريق أمام الوحدة بين الألمانيتين.

 

د ب أ

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة