fbpx

المعارضة في بولندا تدعو للتظاهر يوم الاستقلال ضد القوميين واعمالهم المتطرفة ضد الأجانب

في ظل تنامي العداء للأجانب وازدياد جرائم الكراهية دعت المعارضة البولندية المناهضة للقومية  في بولندا الى التجمع والتظاهر  في يوم الاستقلال 11 نوفمبر  من الساعة 15:00-18:00 في ساحة المدينة القديمة تعبيرا عن رفض الأفعال التي يقوم بها القوميين في هذا اليوم وخصوصا ان القوميين يخصصون هذا اليوم لتنظيم أكبر مظاهرة فاشية في اوروبا لزيادة وتنمية الميول اليمينية المتطرفة تحت شعار “بولندا بيضاء” حسب قول المعارضة .

وقد دعت مجموعه من الأحزاب المناهضة للحركات الفاشية والذين يعارضون أنشطة زيادة قوة الحركات الفاشية الجديدة والتي لا توافق على عدم المساواة في المعاملة بين الناس بسبب اللون أو العقيدة أو التوجه الجنسي، والجنس الخ

وتؤكد المعارضة ان القوميين المدعومين من قبل الحكومة حسب قولهم  يحاولون الاستيلاء على الفضاء العام في هذا اليوم من قبل ما سموه مسلحي العنصرية , الجنسية ,كراهية الأجانب ويرددون هتافات وشعارات عنصرية ضد الاجانب علنا  دون وجود أي رادع لهم.

  المزيد من التفاصيل حول التجمع تجدونه على الرابط التالي :

 

https://www.facebook.com/events/630137880498204/?active_tab=discussion

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة