الرئيس البولندي : خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي سيتسبب بإضعافه

0

في لقاء اجراه الرئيس البولندي الجديد “أندريه دودا” لـ”بي بي سي” حذر من حدوث “أزمة بليغة” في الاتحاد الأوروبي إذا خرجت بريطانيا منه. وصرح بأنه يريد أن يرى الاتحاد الأوروبي قوياً ليكون أكثر كفاءة وديموقراطية. وأشار الرئيس البولندي إلى وجود العديد من نقاط الضعف في الاتحاد، مُحذراً من أن خروج بريطانيا من شأنه زيادة أزمات الاتحاد التي ضمت الأزمة العالمية ومشكلة اللاجئين في الوقت الحالي. وأضاف قائلاً: “نريد أن يكون الاتحاد الأوروبي قويا حتى يستطيع توقع أي مشاكل مستقبلية قبل حدوثها.” وأوضح “دودا” أنه لا يتفق مع سياسة بريطانيا التي تتيح لمهاجري الاتحاد الأوروبي الحصول على مميزات العمل بعد قضاء 4 سنوات في المملكة المتحدة. وانتقد رئيس البرلمان الأوروبي “مارتن شولتز” “دودا” بسبب عدم تضامن بولندا مع الاتحاد فيما يخص أزمة اللاجئين، في حين صرح الرئيس البولندي أن دولته ترحب بكل من يريد القدوم إليها، منوهاً إلى رفض الحكومة الموافقة على نسب الاتحاد الإلزامية لاستقبال اللاجئين. وكان قد تعهد رئيس وزراء بريطانيا “ديفيد كاميرون” بعقد استفتاء في نهاية عام 2017 بخصوص عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي والقرار بشأن بقائها ضمن الاتحاد أو الخروج منه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.