fbpx

استخراج رفات الرئيس البولندي السابق وزوجته لاعادة تشريحها

 تم استخراج رفات الرئيس البولندي الراحل “ليخ كاتشينسكي وزوجته ماريا” يوم الاثنين في اطار تحقيق جديد في حادث تحطم طائرة مميت في سمولينسك قبل ست سنوات.

وسيتم تنفيذ المزيد من عمليات استخراج الجثث في مراحل الأشهر الـ12 القادمة .

وكان قد سبق لوزير الدفاع البولندي تصريحا اكد ان عمل اللجنة التي تقوم على فحص الجثث هي الاشارة الى العوامل والأحداث التي أدت الى هذه الكارثة كوجود اثار لمواد متفجرة”.

ويذكران نسبة كبيرة من البولنديين يعتقدون أن الرئيس البولندي تم اغتياله مع كبار المسؤولين من قبل روسيا .

واضاف ان اللجنة ليس من مهمتها ان تقدم المذنبين للمحكمة ولا يجب تعليق الآمال حول هذا الأمر فهو ليس من ضمن مهامها

وذكر ماتشيريفيتش أن بلاده قررت رفع السرية عن المواد الأرشيفية المتعلقة بتحطم الطائرة الرئاسية، وفي هذا الصدد دعت موسكو الجانب البولندي إلى رفع السرية فورا عن المعلومات الإضافية إن وجدت، لتجنب “التخمينات وتعزيز سوء الفهم”.

وكانت قد خلصت نتيجة التحقيقات والتقارير البولندية والروسية أن الحادث ناجم كليا عن خطأ الطيار

وقالت كلا التقريرين انه تم تحذير الطيار أن الأحوال الجوية لم تكن جيدة كفاية لمحاولة الهبوط  لكنه اتخذ قرار بالهبوط بالرغم من عدم رؤيته للمدرج .

 

والجدير بالذكر ان المدعي العام العسكري قد قرر استخراج جثث ضحايا الحادث وإعادة تشريحها بعد بلاغات أكدت أن الحادث مدبر وليس بسبب سوء الأحوال الجوية، وأن عملية إعادة استخراج الجثث وتشريحها كشفت عن أخطاء في دفن الضحايا بقبور لا تخصهم، وهو الأمر الذي اعتبرته دوائر سياسية فضيحة جديدة لحكومة دونالد تاسك.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة