fbpx

بولندا تنفق 5. 14 مليار دولار لتعزيز الجيش على مدار السنوات الخمس المقبلة

أكد مسئولون بولنديون أن بلادهم ستنفق 11 ونصف مليار جنيه إسترليني (14 ونصف مليار دولار) لتعزيز الجيش البولندي بشكل جذري على مدار السنوات الخمس المقبلة

وذكرت صحيفة إكسبريس البريطانية على موقعها الإلكتروني اليوم الأربعاء، أن هذه الأنباء تأتي بعد نشر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مزيدا من القوات على حدود القارة الأوروبية في الوقت الذي تزداد فيه التوترات بين روسيا والغرب وتنحدر إلى مستويات الحرب الباردة

وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع البولندية كاتاجينا جاكوبوسكا ، إنه في غضون السنوات الثلاث المقبلة، وحتى نهاية عام 2019 سيتم إنفاق أكثر من 24 مليار زلوتي هولندي (5. 4 مليار جنيه استرليني).

وتخطط البلاد لشراء مجموعة من المعدات العسكرية الجديدة لدرء أي تهديد مستقبلي ضد بولندا.

ومن بين المعدات التي سيتم شراؤها في الصفقات الجديدة 14 مروحية متعددة الأغراض، وأنظمة دفاع جوي جديدة، وثلاث سفن حربية لخفر السواحل، ومدمرتي ألغام و 1200 طائرة بدون طيار. وسيتم تصميم ألف طائرة بدون طيار جديدة للقتال، في حين ستستخدم 200 طائرة في المقام الأول لأغراض المراقبة

وستنفق بولندا أيضا للحصول على غواصات إضافية، وسيتم الحصول عليها بشكل مشترك من قبل بولندا وحليف اخر في حلف شمال الاطلسي (ناتو).

ووفقا لبيان وزاري، سوف تستهدف الإضافات الجديدة للجيش البولندي الإنفاق على خمسة أفرع رئيسية هى الدفاع الجوي، الأمن الإلكتروني، والدفاع البري والدبابات والعربات المدرعة، والمعدات البحرية

وفي الشهر الماضي وافق البرلمان البولندي على تشكيل قوة الدفاع الإقليمية التي تتألف من أكثر من 50 ألف جندي بدوام مؤقت في محاولة لزيادة القدرات العسكرية للبلاد

وبعد نشر البيان وصف الخبير العسكري البولندي ماريوش أوليسويسكي وزير الدفاع أنتوني ماتشيريفيتش بأنه “سياسي ووزير دفاع فعال للغاية”.

وكالات

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة