fbpx

هل تتوجس خيفة من الأماكن المرعبة ! هنا أكثر الأماكن رعباً في بولندا !

هل فكرت يوما انه اثناء قيامك بزيارة لقلعة أثرية ان يكون أحدا من سكان القلعة القدماء ينظر اليك ويراقب كل تحركاتك؟!

هناك العديد من الروايات والقصص والخرافات التي يتداولها السكان المحليين في بولندا منذ الطفولة عن الاشباح والارواح التي تسكن قلاعا او بيوتا او غابات ونحن سنعرض لكم فيما يلي بعضا من اهم 10 اماكن تعتبر الأكثر غرابة في بولندا والتي تحدث فيها ظواهر خارقة للطبيعة؟

ZAMEK w Nidzicy

يروي السكان المحليون انه يسكن في هذه القلعة شبح لامرأة بيضاء تحاول ان تردع أي شخص يحاول التقرب من الكنز المدفون في القلعة من هذه المرأة؟

يحكى انه يوجد شخص بولندي يدعى سيبستيان سافر الى البيرو و وقع بحب فتاة كانت هي الاميرة في قبيلتها قبيلة الأنكا فتزوج بها وانجب فتاة اصبحت فيما بعد اميرة واصبح سيبستيان من الأغنياء وبدأت الاضرابات السياسية في البيرو وبسبب الحروب مع الإسبان قرر سيبستيان الرحيل والعودة الى بولندا واخذ معه ما استطاع حمله من الكنوز والمجوهرات فلحق به بعض الرجال الاسبان وقاموا بقتل زوجته وابنته عندما كان هو خارج القلعة ويقال ان الشبح الموجود الان في القلعة هو لابنة سيبستيان.

ZAMEK w Janowcu

يوجد في القلعة شبح لسيدة بيضاء يحكى انها ابنة الملك السابق للقلعة وتدعى “هيلينا لوبوميرسكا” والتي وقعت بحب شاب من الطبقة الفقيرة وكان من المستحيل ان يتزوجا و واجهتهما العديد من العقبات وعندما رأت انها لا يمكن العيش بدونه قررت الموت فقفزت من نافذة الغرفة ودفن جسدها اول مرة في كاجيميج ثم نقل الى الكنيسة في يانوفييتس.

ZAMEK w Kórniku

يروي السكان المحليون انه يسكن في القلعة شبح لامرأة غير سعيدة تدعى توفيلا ابنه زيجمونت دجاوينسكي ويقال انها قتلت ازواجها حيث تزوجت اثنين وكانت تحب الهدوء والاسترخاء وولم يكن ازواجها هم الرجال الوحيدون في حياتها ويقال انه بعد وفاتها يظهر شبح ابيض لها تتجول في القلعة وتقف على الشرفة ليأتي فارس على حصان اسود يتجولان في الحديقة.

ZAMEK w Pieskowej Skale

هذه القلعة تقع في الحديقة الوطنية بمدينة اويتسوف بكراكوف ويسكنها مجموعه من الاشباح واشهرهم شبح “كشيشتوف شافرانيتسا” الذي قتل في القرن الخامس عشر وقد قطع رأسه بناء على أوامر من كاجيميج ويظهر مرتديا عباءة سوداء  

ولكن ليس هو الشبح الوحيد في القلعة يوجد ايضا شبح لفتاة تدعى دوروتا التي كانت واقعة في حب فارس “حامل الدروع” وكان الحب الذي من المستحيل ان يكلل بالزواج والى يومنا هذا يمكن سماع اصوات صادرة من القلعة كالبكاء تحريك الاثاث.


ZAMEK Ogrodzieniec

وتعتبر القلعة مخيفة جدا لوجود شبح لكلب اسود كبير مربوط بسلاسل حديدية يمكنك سماع صوتها خلال التواجد في فناء القلعة وكان يوجد في الفناء مكان يستخدمه امير القلعة آنذاك “ستانيسواف فارشيتسكي” وكان عبارة كهف مخصص لتعذيب المتمردين عليه وليس هذا فقط فانه المكان الذي عذب به زوجته ايضا .

Kościół w Tumie Łęczycy

يعتبرها السكان المحليين من الاماكن المخيفة والتي تروى حولها القصص والروايات العديدة واحدها ان الشيطان بورتا الذي يعيش في اعماق الارض اراد ان يدمر الكنيسة وعندما بدأ بذلك كان قد وقع بحب سيدة رائعة الجمال فأمر بنقل الحجارة الى مكان الكنيسة لإعادة بنائها كبناء للسكن ولكن تم اعادة اعمار الكنيسة فقرر تدمير المبنى مجددا ولكن من الواضح انه لم يفعل ويقال انه عند زيارتك للقلعة يمكنك ان ترى اثار اقدام الشيطان على الحيطان .

 Pałac w Łańcucie

الجميع يعلم ان القصر عبارة عن مبنى جميل ومهيب اختير كمكان لإجراء العديد من الافلام مع العلم انه قيل ان داخل القصر يوجد شيطان يتحول الى رجل يمشي في القصر وهناك روح “ستانيسواف ستادنيتسييغو الذي كانت عليه احكام عديدة من المحاكم وكان مدانا بالسرقة والقتل لذي كان توفي خلال واحدة من الحروب الخاصة ويقال ايضا ان الشيطان كان معجب بسيدة القصر تدعى اليزابيت وكان يكتب حروف اسمها على الجدران .

ZAMEK w Bobolicach

تقول الأسطورة ان في هذه القلعة الواقعة على صخرة في كراكوف يوجد شبح لسيدة تنتحب وزعم العديد من زوار القلعه انهم رؤوا الشبح الذي يسكن في القصر وهو شبح الكونتيسة بوبوليتس التي ارغمت على الزواج من رجل غني عمره 60 عاما في حين كانت هي شابه وانجبت منه ثلاثة من الابناء توفي اثنين منهم بشكل مأساوي بعد وفاة زوجها فاخذ اقارب زوجها المتوفى الابن الثالث خوفا عليه حيث شكوا بانها هي من قتلت زوجها وابنائها حتى ترث الثروة كلها فانهارت الكونتيسة و اصابها الجنون وتوفيت ومازال شبحها يدور في القلعة.

ZAMEK w Szamotułach

مسكون في هذه القلعة شبح الأميرة هيلانه التي ورثت الملك بعد وفاة والدها وكانت غنية جدا وتقدم لخطبتها العديد من الرجال وكان احد الخاطبين يدعى ديمتري الذي قرر خطف الفتاة وقيل انه قتل وتزوجت هيلانه من ملك بوزنان في ذلك الوقت واخبرته انها لا تحبه وغير راضية عن حفل الزفاف فقام بحبسها في القلعة بعد اتمام مراسم الزفاف والى يومنا هذا مازال طيفها يتجول في محيط القلعة ليلا.

 

 Pałac w Nieborowie

في هذه القلعة يتجول شبح لامرأة تدعى “انا اوجيلسكا” من قرية نييبوروف في مدينة وودج وكانت ابنة غير شرعيه من الملك اوغسطس القوي ولماذا شبحها موجود في القصر لا أحد يعرف ولكن تعتبر روح وديه تقوم على رعاية وحماية القصر اثناء الليل ويتجول معها كلب.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة