بولندا سياسة

مكافئات كبيرة جداً لأعضاء في وزارة الصحة .. الشخص الذي حصل على أكبر مكافئة يطلب المزيد!

قبل أن تغادر Katarzyna Sójka وزير الصحة السابقة منصبها ، قامت بصرف مكافئات كبيرة لـ عدد من رؤساء الأقسام والمراكز التابعة للوزارة ، وبحسب نتائج صحيفة "جازيتا فيبورتشا" فإن أعلى مكافئة تم صرفها بلغت 80 ألف زلوتي ، ولكن الشخص الذي حصل على هذه المكافئة لم يكن راضي عنها ، وطالب بمبلغ أكبر من ذلك بكثير

 

 

توقفت كاتاجينا سويكا عن رئاسة وزارة الصحة منذ أسبوعين لأنها لم تعد عضواً في حكومة ماتيوش مورافيتسكي الجديدة ، ومع ذلك، قررت أن تقول وداعًا سخيًا لستة موظفين ، وعلى الرغم من أن إجمالي المكافئات التي قامت بصرفها بلغ 320 ألف زلوتي بولندي ، لكن ليس الجميع راضين عن المكافئات التي حصلوا عليها.

أموال ضخمة لمكافئات وزارة الصحة

واعترفت الوزارة بأن متوسط ​​مبلغ المكافئات الممنوحة بلغ 53.000 زلوتي بولندي ، وأبلغت الوزارة أن “جميع المكافئات كانت جوائز سنوية، وينظم منحها المادة 10 من القانون الصادر في 3 مارس 2000 بشأن أجور الأشخاص الذين يديرون بعض الكيانات القانونية”، وكان منحها يسبقه “تقييم الوفاء و تنفيذ المعايير الرسمية والقانونية”.

ومن الأشخاص الذين حصلوا على مكافئات مدير مركز الطب الرياضي المركزي في وارسو ، ومدير معهد السل وأمراض الرئة ، رئيس صندوق الصحة الوطني ، ومدير المعهد الوطني للأورام ، ورئيس وكالة الأبحاث الطبية ، وغيرهم

حددت “Gazeta Wyborcza” أن المكافئة الأكبري كانت بقيمة 80.000 زلوتي بولندي ، وحصل عليها Radosław Sierpiński رئيس وكالة الأبحاث الطبية ،  وتبين أنه لم يكن راضياً عن المبلغ الممنوح وطالب بمكافأة أكبر لأنه لا يزال يشغل منصب المفوض في وزارة الصحة لتطوير قطاع التكنولوجيا الحيوية.

كما أشار الصحفيون، فإن Radosław Sierpiński يتقاضى 50.000 زلوتي بولندي شهرياً كرئيس للوكالة، وكعضو في مجلس الإشراف على PZU، يتلقى أكثر من 200.000 زلوتي بولندي سنويًا .

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم