بولندا حوادث

رئيس الأساقفة في وودج يقدم توضيحاً حول ضحايا التحرش الجنسي بـ أطفال داخل الكاتدرائية

 

قدم رئيس الإساقفة و المطران مدينة وودج Grzegorz Ryś خلال قداس الخميس كاتدرائية وودج بيانات عن الاعتداء الجنسي في أبرشية وودج ، قال “اعتذر لجميع الذين تعرضوا لـ إعتداءات جنسية من قبل الكهنة. وقال: “لدينا معرفة بعشرة أشخاص دون السن القانونية الذين تحرش بهم رجال الدين”, ويجب أن تعرفوا أيضا أن هذا ليس العدد الكامل للضحايا”.

وأشار رئيس الأساقفة خلال حديثه عن ضحايا الاستغلال الجنسي للأطفال ، تبين له بأن المضايقات حدثت في الكنيسة الكهنوتية الكبيرة ، حيث كان هناك ستة أوسبعة كهنة ، وبقيت إحدى ضحايا التحرش لمدة ثلاثة أيام ، بما في ذلك ليلتين داخل الأبرشية .

وبحسب المطران فإن الضحايا العشرة الذين تعرضوا للتحرش الجنسي خمسة منهم تحت سن 15 بينما الخمسة الآخرون ما بين 15 و 18 عام .

وبحسب ما أفادت به الكاتدرائية ، فإن المسؤولين عن التحرش بالأطفال هم 4 أربعة كهنة ، تم طرد أحدهم بشكل نهائي من الخدمة في الكاتدرائية ، بينما تمت معاقبة آخر بفرض حظر الاقتراب والتعامل مع فئة الشباب حتى 15 عام ، وتم إحالة الثالث للتقاعد ، فيما تستمر محاكمة الكاهن الرابع حتى اليوم .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم