بولندا سياسة

عودة الحرب الباردة.. انتشار مفاجيء للولايات المتحدة في أوروبا

يظهر في الأجواء بعض التفاصيل التي تدل على عودة الحرب الباردة، حيث تنبى تقرير نشر بواسطة صحيفة «ستارز آند سترايبس»، عودة الولايات المتحدة لاستراتيجية الانتشار المفاجيء لقواتها في أوروبا.

عودة الحرب الباردة

وأكدت الصحيفة أن الولايات المتحدة انتهجت هذه الاستراتيجية لمواجهة الاتحاد السوفيتي في زمن الحرب الباردة، ما اعتبروه دليل على عودة الحرب الباردة من جديد.

ولفتت إلى أنه خلال مناورات المدفعية لإحدى كتائب جنود المشاة بولاية تكساس في 11 مارس الجاري، صدرت أوامر من مقر الفرقة بالانتشار في بولنداـ مشيرة إلى أن قادة الكتيبة أنفسهم أعلنوا أنهم لم يتلقوا إشعارًا مُسبقًا بخصوص ذلك الانتشار، الذي قضى بنشر 1500 جندى أمريكي في غضون أسبوع إلى ساحات تدريب في غرب بولندا.

تعليم فن الانتشار المفاجيء
وأوضح التقرير، أن الجيش الأمريكي يعيد تعليم فن الانتشار المفاجيء ليتوافق مع استراتيجية «الاستخدام الديناميكي للقوات»، والتي تنص على ضرورة إبقاء الخصوم في حالة ارتباك.

وأكد نائب قائد الجيش الأمريكي في أوروبا «جون جرونسكي» أن مثل هذه العمليات ستجرى بانتظام وسيكون الأمر غير قابل للتنبؤ بالنسبة لخصومنا أينما كانوا، الأمر الذي من شأنه العمل على تعزيز الأمن القومي.

قاعدة «فورت بليس» العسكرية

وتشير الصحيفة إلى أن وصول جنود المشاة من قاعدة «فورت بليس» العسكرية – في تكساس وهي أكبر قاعدة دفاع جوي في العالم- جاء تتويجًا لجهد استمر خمس سنوات من أجل إعادة بناء قوة تم تقليصها إلى حد كبير بعد انتهاء الحرب الباردة.

وأضافت «إلا أن الجيش الأمريكي عمل على تعزيز وجوده في أوروبا من جديد منذ تدخل روسيا عسكريا عام 2014 في أوكرانيا، الأمر الذي دق ناقوس الإنذار بين الحلفاء وأثار دفعة أمريكية من أجل تعزيز الجناح الشرقي لحلف شمال الأطلسي ناتو».

أ ش أ

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم