رئيس بيلاروسيا ينفي الاتهامات بعرقلة وصول المساعدات الإنسانية للاجئين على الحدود مع بولندا

نفى الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو الاتهامات الموجهة إلى بلاده حول منع وصول المساعدات الإنسانية للاجئين على الحدود ، وذلك خلال اجتماع مع مجموعة العمل لوضع اللمسات الأخيرة على مسودة الدستور، وفق ما أوردته  وكالة أنباء (بيلتا- نيوز) البيلاروسية اليوم الاثنين.

وأكد لوكاشينكو على ضرورة أن تستجيب الإدارة بشكل أكثر فاعلية للأحداث التي تجري في بيلاروسيا، حتى يفهم شعبنا ما يحدث، قائلا: لقد اتهمونا (خاصة البولنديين) بالفعل بأننا نمنع وصول المساعدات الإنسانية ولا نقدمها للاجئين الذين يتعرضون للضرب على حدود الدولة.
ووفقًا للرئيس البيلاروسي، فإن مثل هذه الاتهامات ضد بيلاروسيا تتجاوز “حد الغرابة”.

وعلى صعيد آخر.. أعربت النمسا عن تضامنها مع بولندا في أزمة تدفق المهاجرين غير الشرعيين بكثافة عبر الحدود بين بيلاروسيا وبولندا.
وقال بيان للخارجية النمساوية، الأربعاء، إن النمسا تساند بولندا في حماية حدود الاتحاد الأوروبي وتؤيد إعلان المتحدث باسم الحكومة البولندية بيوتر مولر بأن بولندا تدرس إغلاق الحدود مع بيلاروسيا تمامًا.

ولفت البيان إلى أن النمسا تحذر السلطات البيلاروسية من التمادي في أنشطتها فى تشجيع الهجرة غير الشرعية الى أوروبا.

أ ش أ

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة